درس قصة الورقة الأخيرة لغة عربية للصف الثاني عشر الفصل الثالث

درس قصة الورقة الأخيرة لغة عربية للصف الثاني عشر الفصل الثالث ، وهي أحد القصص التي كتبها الكاتب القصصي الأمريكي ويليام سدني بورتر، والذي له العديد من القصص.

واليوم من خلال موقعنا موقع ندرس سنقدم لكم قصة الورقة الأخيرة مع حلول للأسئلة التي وردت عليها، بالإضافة إلى شرح سريع للقصة.

درس قصة الورقة الأخيرة لغة عربية للصف الثاني عشر الفصل الثالث

سنوفر لكم اليوم درس قصة الورقة الأخيرة لغة عربية للصف الثاني عشر الفصل الثالث مع الحلول، حيث أن القصة تحكي عن طفلة صغيرة أصيبت بمرض التهاء رئوي، وزارها الرجل العجوز بيرمان حتى يطمئن عليها في شدتها.

وكانت الفتاة قد فقدت الأمل في أن تشفى من هذا المرض، بل إنها فقدت الأمل في الحياة عامةً، وفي ليلة خرج الرجل العجوز حتى يرسم الورقة الأخيرة على الرغم أن في هذه الليلة كان البرد قارصًا للغاية، وفي هذه الليلة أصيب الرجل العجوز بيرمان هو الآخر بالالتهاب الرئوي.

وفي ذات ليلة تفاجأ الفتاتين بوجود ورقة على أحد أغصان الشجر، ولهذا سُميت الورقة الأخيرة.

وفي هذه القصة تظهر العديد من الحقائق الطبية التي دائمًا ما يذكرها الأطباء، وتأتي على رأس تلك الحقائق، أن هناك علاقة وثيقة بين الالتهاب الرئوي وبين البرد القارس، فدائمًا ما ينبه الأطباء على ضرورة عدم التعرض إلى البرد.

كما أن الحالة النفسية لها تأثير كبير على صحة المريض المصاب بأي مرض من الأمراض، والحالة النفسية هي التي تُعجل بالشفاء له، فإن كانت جيدة يشفى بسرعة أكبر ما إن كانت نفسيته غير جيدة.

كما أن القصة تبرز قيمة الأمل والذي يجب ألا نتخلى عنها أبدًا ما دُمنا نحيا في هذه الدنيا، فلا بد أن نتمسك به دائمًا.

يمكنكم الحصول على المزيد من حلول الدروس والكتب وأوراق العمل المقررة في منهج الصف الثاني عشر:

تحميل درس قصة الورقة الأخيرة لغة عربية للصف الثاني عشر الفصل الثالث

يمكننا الآن الحصول على ملخص وإجابة حلول درس قصة الورقة الأخيرة أحد الدروس المقررة في منهج اللغة العربية للصف الثاني عشر عبر الفصل الدراسي الثالث.

الدرس مقترن به الحلول، جميعهم مجانًا عبر رابط مباشر.

تحميل

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق.. يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.