تلخيص درس الجزر الاماراتية المحتلة دراسات اجتماعية للصف الثامن الفصل الاول

تلخيص درس الجزر الاماراتية المحتلة دراسات اجتماعية للصف الثامن الفصل الاول ، جئنا إليكم اليوم بمذكرة تشتمل على ملخصًا للدرس المقرر في مادة الدراسات الاجتماعية درس الجزر الإماراتية المحتلة.

ومن خلال موقعنا موقع ندرس يمكنكم تحميل ملخصًا لهذا الدرس المقرر في الوحدة الأولى في منهج الصف الثامن مجانًا.

تلخيص درس الجزر الاماراتية المحتلة دراسات اجتماعية للصف الثامن الفصل الاول

نوفر لكم اليوم تلخيص درس الجزر الاماراتية المحتلة دراسات اجتماعية للصف الثامن الفصل الاول، فكما هو معروف أن الدول العربية قديمًا كانت مطمعًا لدى الدول الأوروبية، ولا تخلو دولة عربية من الاستعمار، وهكذا الإمارات فقد كانت مطعمًا كبيرًا لدى العديد من الدول الأوروبية.

فالإمارات بها العديد من الجزر التي حاولت القوى الاستعمارية الحصول عليها ومن أهم هذه الجزر طلب الصغرى وطلب الكبرى وأبو موسى، ويرجع ذلك إلى موقعهم الاستراتيجي المتميز.

وقد حاولت إيران الحصول على هذه الجزر في القرن الماضي واستشهد العديد من المواطنين الإماراتيين في سبيل الدفاع عن هذه الجزر وعلى رأسهم أول شهيد وهو سالم سهيل خميس.

وكانت ترغب إيران في الحصول على تلك الجزر حتى تستطيع التحكم في الخليج العربي بأكمله، بالإضافة إلى المطامع الاقتصادية، فكانت ترغب في الحصول على خيرات هذه الجزر فكان بها العديد من حقول النفط والحديد.

وقد تعاون مجلس التعاون الخليجي مع دولة الإمارات في تلك اللحظات، وساند دولة الإمارات ضد الدولة الإيرانية وبل ودعاها إلى حل الموقف بالحلول السلمية بدلًا من العنف والتدخل بالقوة.

وقد بذلت الإمارات كل ما في وسعها لاسترداد هذه الجزر مرة أخرى، وبالفعل نجحت في الدفاع عن جزرها واستردتها مرة أخرى واعترفت إيران بأن هذه الجزر إماراتية.

والآن هناك بعض الدروس الأخرى والكتب التي قد تكون تهمك وتبحثون عنها لمنهج الصف الثامن مجانًا:

تحميل تلخيص درس الجزر الاماراتية المحتلة دراسات اجتماعية للصف الثامن الفصل الاول

يمكنكم الآن الحصول على ملخصًا بي دي إف تم تنسيقه بجودة عالية لجميع الطلبة والطالبات لدرسنا اليوم درس الجزر الإماراتية المحتلة.

يمكنكم الضغط على كلمة تحميل التالية حتى تتمكنوا من الحصول على نسخة من الملخص مجانًا وبرابط مباشر.

تحميل

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق.. يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.