درس تعلمت من أوقات الفراغ لغة عربية فصل أول صف تاسع

درس تعلمت من أوقات الفراغ لغة عربية فصل أول صف تاسع ، نقدمه لكم اليوم من خلال منصة موقعنا ندرس فقد تمكنا من أن نوفر لكم هذا الدرس من خلال ملف بصيغة بي دي إف يحتوي على حلول الأسئلة الخاصة به.

درس تعلمت من أوقات الفراغ لغة عربية فصل أول صف تاسع

درس تعلمت من أوقات الفراغ هي رواية للكاتب الكبير عباس محمود العقاد، وهو احد الأدباء المصريين المولود في مدينة أسوان، والذي ولد في عام 1889 ميلاديًا، وله العديد من المؤلفات في الشعر والنثر والأدب بشعر عام، ومن أشهر الدواوين التي قام بكتابتها هو ديوان يقظة الصباح، كما أن له العديد من الأعمال النثرية وعلى رأسها كتب سلسلة سير أعلام إسلام، ومطالعات في الكتب والحياة.

أما درسنا اليوم فهو يتحدث من خلاله العقاد عن أوقات الفراغ، فقد عرفه في درسنا اليوم على أنه هو الوقت الذي نستغني عنه بمحض إرادتنا، ولا نقوم بعمل شيء مهم فيه، بل نلقي المسؤولية الملقاة على عاتقنا من خلالها، فهنا تظهر قدرات الإنسان، فهناك بعض الأشخاص يستغلون وقت الفراغ استغلال جيدًا، بينما البعض الآخر لا يستغلونه على الإطلاق، بل يضيع منهم فيما لا ينفعهم، فهناك مثلًا من يقضون وقت الفراغ في المقاهي، وهؤلاء من الأشخاص الذين يضيعون وقت الفراغ في أمور لا فائدة منها، وكذلك هناك من يلعبون الورق، ويراقبون الناس فقط، وهم أيضًا يخسرون وقت الفراغ في أمور لا قيمة لها.

وهناك عدة أمور تسبب فساء المرء، وعلى رأسها الشباب ووقت الفراغ، فيفرح الشباب بشبابهم وطاقتهم الجمة، ومن ثم يجدون وقت فراغ كبير، وبالتالي يستغلونهم أسوأ استغلال في اللعب وفي الجلوس على المقاهي، فإن لم يستطيعون هؤلاء الشباب ملء وقت الفراغ بكل ما هو مفيد وهادف، لكان بعد ذلك الفراغ مفسدة وإضاعة للوقت، وقد استخدم الكاتب عباس العقاد العديد من الألفاظ والتراكيب المختلفة التي من خلالها استطاع أن يقوم بتوصيل المعلومة الأساسية التي تدور عليها هذا النص.

اقرأ المزيد من الدروس الصف التاسع:

تحميل درس تعلمت من أوقات الفراغ لغة عربية فصل أول صف تاسع

تحميل الملف

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.